15667416029917264
recent
أخبار ساخنة

دواء كلاريتين للكحة والجرعة المقررة منه

الخط

دواء كلاريتين للكحة ، يُعالج ذلك الدواء أنواعاً كثيرة من الحساسية مثل حساسية الأنف أو الحساسية التي تصيب سطح الجلد، ويُعرف هذا الدواء أيضاً باسم اللوراتادين، ويُصنف دواء كلاريتين ضمن مجموعة الجيل الثاني من مضادات الهيستامين والذي يكون أقل من الجيل الأول في التأثير.
وسنوضح لكم من خلال موقع "صحة أون لاين" دواعي استعمال دواء كلاريتين للكحة، وآثاره الجانبية، والجرعة المقررة منه، والاحتياطات اللازمة قبل تناوله.

دواعي استعمال دواء كلاريتين للكحة

دواء كلاريتين للكحة

يُستخدم كلاريتين لعلاج عدة أعراض تصيب الإنسان منها ما يلي:
  • يُعالج الكحة التي تحدث نتيجة لحساسية الصدر.
  • يُعالج سيلان الأنف وأيضاً العطس المستمر وانسداد الأنف تلك الأعراض الناتجة عن حساسية الأنف.
  • يحدُّ من حدوث الحكة المزمنة التي يتعرض لها المريض.
  • يُعالج الحكة التي تحدث نتيجة لدغات الحشرات.
  • يُعالج أيضاً حساسية العين.
  • يُعالج كافة الأمراض الجلدية التي تكون مزمنة مثل مرض الصدفية ومرض الثعلبة ومرض الأكزيما.
اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: زيرتك شراب

الآثار الجانبية لكلاريتين

ومن الآثار الجانبية لكلاريتين ما يلي:
  • يعطي شعوراً بالصداع.
  • يسبب النعاس
  • يسبب جفاف الفم وكذلك الأغشية المخاطية.
  • يُشعر المريض بالتعب الشديد وأيضاً بالدوخة.
  • يشعر المريض بالعصبية الزائدة وفرط الحركة وبالأخص لدى الأطفال.
  • حدوث بحة في نبرة الصوت.
  • يُحدث تشنج للقصبات التي ينتج عنها إصدار أزيزاً من الصدر.
  • من الممكن أن يحدث تساقط للشعر.
  • يجعل نبضات القلب سريعة.
  • يسبب ألماً في البطن.
  • يؤدي إلى إصابة المريض بالإسهال.

الجرعة المقررة من كلاريتين

دواء كلاريتين للكحة

يتم تناول ذلك الدواء بعد استشارة الطبيب المتخصص لمعرفة كيفية استعماله والجرعة المصرح بها، ولكي يوضح الطبيب أيضاً السبب الأساسي في وجود الحساسية ومن ثم يتحدد فترة العلاج المناسبة والجرعة.
ويتوفر علاج كلاريتين على هيئة أقراص تؤخذ مرة واحدة يومياً، وكذلك يوجد منه شراب للأطفال يؤخذ منه 10 ملجم مرة واحدة في اليوم بعد وجبة الطعام، وفي حال كان المرض مزمناً مثل مرض الأكزيما أو مرض الصدفية فتطول فترة أخذ العلاج على حسب المدة التي سيحددها الطبيب.

الاحتياطات اللازمة قبل تناول كلاريتين

يوجد بعض الاحتياطات التي يجب مراعاتها قبل تناول ذلك الدواء والتي تتمثل فيما يلي:
  • بالنسبة للأطفال الذين هم أقل من سنتين فلا يجب عليهم أخذه، أما الأطفال أكثر من سنتين إلى ست سنوات فيُعطى الدواء لهم ولكن بحذر شديد وحسب الجرعة التي سيحددها الطبيب.
  • بالنسبة للمرضى المسنين فيجب عليهم تخفيف الجرعة.
  • بالنسبة لمرضى الكلى أو مرضى الكبد أو المرضى المصابين بتضخم في البروستاتا فيجب عليهم تناول الدواء بعد استشارة الطبيب المتخصص.
  • ذلك الدواء يسبب النعاس ولذلك يُنصح بعدم قيادة السيارة بعد تناوله أو استعمال أي آلة تكون حادة.
  • يُمنع أخذه من قِبَل الحوامل منعاً لتعرض الجنين لأي مخاطر.
  • إذا كان المريض يعاني من حساسية تجاه أي مكوّن من مكونات الدواء فيُنصح بعدم تناوله له.

الأعراض الناتجة عن حساسية الصدر

ويوجد بعض العلامات التي تؤكد الإصابة بحساسية الصدر، والتي تستدعي إلى تناول دواء كلاريتين، ومن أعراض تلك الحساسية ما يلي:
  • وجود ألم في منطقة الصدر.
  • أثناء التنفس يصدر صوتاً صفيراً.
  • الإصابة بسيلان الأنف.
  • تكرار الكحة مما يؤدي إلى صعوبة أثناء التحدث.
  • وجود صعوبة أثناء التنفس.
  • الإصابة باحمرار العين.
  • تحول الشفاه للون الأزرق.

طرق الوقاية من حساسية الصدر

يوجد بعض النصائح الهامة التي يجب اتباعها للوقاية من الإصابة بحساسية الصدر، والتي تشمل ما يلي:
·         الابتعاد عن الأماكن التي يكثر فيها التدخين.
  • الابتعاد عن الأماكن التي بها تيارات هوائية مفاجئة.
  • عدم تربية أي طيور بها ريش كالعصافير أو الدجاج وكذلك الحيوانات التي بها شعر مثل القطط.
  • تجنب الأماكن التي ينتشر فيها تلوث الهواء.
  • تجنب استنشاق العطور ذات الرائحة النفاذة أو المواد النفاذة التي يتم استعمالها في الأعمال المنزلية.
  • تجنب الأماكن التي يكثر فيها التلوث البيئي من عوادم سيارات ونشارة خشب ومواد دهان وغيرهم.
  • تجنب تناول الأدوية التي تعمل على تهيج الرئة لدى المريض.
  • ضرورة الالتزام بتطعيم الأطفال ضد فيروس الإنفلونزا.
  • الابتعاد عن أي مكان يكثر فيه الأتربة.
وفي ختام موضوعنا عن دواء كلاريتين للكحة فيُنصح كما ذكرنا من قبل تناول الدواء تحت إشراف طبي لتحديد الجرعة المصرح بها للمريض.
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة