15667416029917264
recent
أخبار ساخنة

أعراض مرض البروستات وأهم الفحوصات اللازمة

الخط

أعراض مرض البروستات ، تشبه البروستاتا شكل وحجم حبة اللوز فهي عبارة عن غدة صغيرة توجد في أسفل منطقة المثانة البولية، فينتقل البول من خلالها إلى العضو الذكري عبر الإحليل الذي يمر بالبروستاتا، وقد تصل البروستاتا لحجم النضج الطبيعي عند سن ما بين 10 و14 عام.
وتعتبر البروستاتا جزء من الجهاز التناسلي الذكري وتقوم بإفراز مجموعة من السوائل وذلك لأن إفرازها للسائل المنوي هي إحدى وظائفها، وهو يتكون من مجموعة من الأيونات والإنزيمات والعناصر مثل البوتاسيوم والصوديوم والكالسيوم والفسفاتيز الحمضي، ذلك بالإضافة إلى حمض الستريك والزنك المسؤولين عن زيادة نسبة الحموضة الخاصة بالسائل المنوي.
وسنوضح لكم في هذا المقال أعراض مرض البروستات ومضاعفاته والفحوصات الخاصة به من خلال موقع "صحة أون لاين".

أعراض مرض البروستات

أعراض مرض البروستات

قد يتسبب تضخم البروستات الحميد في ظهور العديد من الأعراض الرئيسية والتي نذكر منها ما يلي:
  • انتقال الآلام إلى عدة مناطق مختلفة من الظهر والبطن.
  • حدوث آلام في أسفل منطقة البطن أثناء عملية التبول.
  • حدوث اضطراب في النوم بسبب التبول اللاإرادي الذي يؤدي إلى الاستيقاظ كثيراً في فترة الليل للتبول.
  • انخفاض كمية البول ونزوله على هيئة نقاط بسبب عدم انتظام جريان البول.
وفي بداية الأمر يمكن أن تكون تلك الأعراض إلى حد ما خفيفة لأن عضلات المثانة في ذلك الوقت تكون قادرة على مواجهة ذلك الضغط الذي يوجد في الإحليل، ولكن قد تتفاقم المشكلة مع مرور الوقت وتزداد تعقيداً ومن الممكن أن تتسبب في ظهور مثل تلك الأعراض الآتية:
  • الشعور بعدم قيام المثانة بإفراغها بالكامل.
  • توجد صعوبة عند بداية نزول البول.
  • بعد التخلص من إجراء عملية التبول يتم نزول بعض القطرات من البول.
اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة:  طب أمراض الذكورة وكيفية العلاج

مضاعفات البروستات

أعراض مرض البروستات

قد يتم حدوث بعض المضاعفات الخطيرة نتيجة تضخم البروستات الحميد، وتتمثل تلك المضاعفات فيما يلي:

1- نمو الجراثيم

قد يتراكم البول في المثانة نتيجة عدم تفريغ المثانة بالكامل، فيتجمع البول على شكل منطقة خصبة ينمو فيها الجراثيم التي تؤدي لحدوث التهابات عديدة ومتكررة في منطقة المسالك البولية.

2- فشل كلوي

قد يحدث فشل كلوي نتيجة تراجع الدم المتراكم في الإحليل وصعوده إلى الكليتيْن.

3- مضاعفات خطيرة

بسبب تضخم البروستات الحميد قد يحدث بعض المضاعفات الخطيرة مثل تراكم حصوات في الكلى أو في المسالك البولية وذلك بسبب تراكم بقايا الفضلات والمواد الكيميائية على جدار المثانة، وقد يتم ظهور دم عند خروج البول بسبب الأوعية الدموية المصابة نتيجة وجود الأوردة الممزقة أو المنتفخة التي توجد على جدار المعدة.

فحوصات البروستاتا

يقوم الطبيب المعالج بإجراء مجموعة من الفحوصات للمريض ليسهل عليه تشخيص المشاكل الصحية المتعلقة بالبروستات، ومن أبرز تلك الفحوصات ما يلي:
  • فحص المستقيم: فمن خلاله يمكن الكشف عن تضخم البروستات والتهابها وأيضاً يمكن كشف الكتل والعقد الناتجة عن تكوِّن مرض السرطان.
  • أخذ عينة من البروستات: عن طريق الدخول إلى المستقيم من خلال إدخال إبرة مخصصة لذلك حتى يتم سحب العينة من البروستات لكي يتم فحصها ومن ثمَّ يتبين تواجد سرطان أم لا.
  • المستضد البروستاتي النوعي أو ما يُعرف بالمستند البروتيني النوعي: فهو فحص يتم فيه الكشف عن مستوى نسبة البروتين الذي يتم إفرازه عن طريق غدة البروستات، وذلك لأن ارتفاعه عن الحد الطبيعي له قد يعطي انطباعاً عاماً عن إصابة البروستات بالتضخم أو السرطان.
  • تصوير البروستات بالموجات فوق الصوتية: هذا الفحص يحدد وجود السرطان في البروستات أم لا، ويتم إجراء ذلك الفحص بالإضافة إلى فحص الخزعة.
وفي ختام موضوعنا عن أعراض مرض البروستات فيجب التوجه مباشرةً لطبيب متخصص عند ظهور أحد الأعراض السابق ذكرها وعمل الفحوصات اللازمة لتشخيص المرض.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة